About Author
خديجة الوصال
124 followers

أحدث المقالات
مارس ٢٥, ٢٠٢٤, ١٢:٤٦ م - حنين الجوهرى
مارس ٢٢, ٢٠٢٤, ١:٢٤ م - خديجة الوصال
مارس ٨, ٢٠٢٤, ١:٢٠ م - علي خريسات

هل يستحق 2023 لقب "العام الأكثر دموية"؟

شهد عام 2023 نصيبه من الأزمات الإنسانية في جميع أنحاء العالم، بدءًا من الكوارث الطبيعية إلى الصراعات التي من صنع الإنسان، شهد العالم بعضًا من أبرز الأحداث التي أثرت على الملايين من البشر، وفي السطور التالية نسلط الضوء على بعض أبرز أحداث عام 2023 على المستوى الإنساني.

زلزال تركيا وسوريا (زلزال قهرمان مرعش) 2023

في 6 فبراير 2023 ضرب زلزال هائل المناطق الحدودية بين تركيا وسوريا، مما أسفر عن مقتل أكثر من 51000 شخص وإصابة أكثر من 120000 آخرين، وكانت الهزات قوية لدرجة أنه يمكن الشعور بها في العديد من البلدان المجاورة، وهرع عمال الإنقاذ والمنظمات الإنسانية إلى المناطق المتضررة لتقديم المساعدة العاجلة للضحايا.

الصراع في السودان 2023

في 15 أبريل 2023 شهد السودان اشتباكات عنيفة بين القوات الحكومية وجماعات متمردة في إقليم دارفور، وأدى القتال إلى نزوح آلاف الأشخاص، وفقد العديد منهم حياتهم، وتحاول المنظمات الإنسانية تقديم المساعدات للسكان المتضررين، بما في ذلك الغذاء والمأوى والمساعدة الطبية.

زلزال المغرب 2023

في 8 سبتمبر 2023 ضرب زلزال شديد المغرب، مما أسفر عن مقتل أكثر من 2000 شخص وإصابة آلاف آخرين، وتسببت الكارثة في دمار هائل، حيث انهارت العديد من المباني وتركت الناس محاصرين تحت الأنقاض، وعملت الحكومة ومنظمات الإغاثة معًا لتقديم الإغاثة للمجتمعات المتضررة.

عاصفة دانيال شرق ليبيا 2023

في 5 سبتمبر 2023 ضربت عاصفة شديدة اسمها دانيال الساحل الشرقي لليبيا، وأحدثت أضرارًا كبيرة في البنية التحتية والمنازل، وأدت العاصفة إلى نزوح أكثر من 100 ألف شخص، ودعت الحكومة إلى تقديم مساعدات دولية لتقديم الإغاثة للسكان المتضررين.

الحرب الإسرائيلية على غزة 2023

في 7 أكتوبر 2023، شنت إسرائيل هجومًا عسكريًا على غزة، مما أدى إلى مقتل آلاف الفلسطينيين وتشريد آلاف آخرين، واجهت المنظمات الإنسانية تحديات كبيرة للوصول إلى السكان المتضررين بسبب الصراع المستمر، مما حد من إمكانية الوصول إلى الغذاء والماء والمساعدات الطبية.

وفقاً لتصريحات الأمم المتحدة، فإن عام 2023 كان الأكثر دموية في تاريخ الصراع بين إسرائيل وفلسطين، حيث شهد إراقة الدماء بشكل كبير.

كان عام 2023 عامًا مليئًا بالتحديات على المستوى الإنساني، كانت الأحداث المذكورة أعلاه مجرد أمثلة قليلة من بين العديد من الأحداث التي أثرت على حياة الناس في جميع أنحاء العالم، ومع ذلك وعلى الرغم من الظروف، فإن العمل الشاق الذي قامت به المنظمات الإنسانية وعمال الإغاثة والأطباء مكن الكثيرين من البقاء على قيد الحياة وإعادة بناء حياتهم.

التعليقات

يجب تسجيل الدخول لإضافة تعليق

مقالات ذات صلة