تخصص الهندسة الزراعية: المواد الدراسية وفرص العمل

ما هي الهندسة الزراعية؟

يهتم فرع الهندسة الزراعية -وهو أحد فروع الهندسة المهمة- بتصميم الحدائق والمزارع، وتحسين الآلات الزراعية. كما يهتم بدراسة النباتات وتربية الحيوانات والدواجن. فهي مناسبة للأشخاص الذين يميلون للطبيعة والحيوانات وزراعة النباتات.

 

ما هي مدة الدراسة وما هي المواد التي تدرس في الهندسة الزراعية؟

مدة الدراسة خمس سنوات.

في السنة الأولى يكون هناك دراسة مبدئية للمواد التالية:

• المناخ والأرصاد.

• تصنيف الحيوان.

• علم البيئة.

• الرياضيات والإحصاء.

 

أما في السنة الثانية يتم التعمق أكثر، حيث يتم دراسة:

• الحشرات العامة.

• الإنتاج الحيواني.

• الجيولوجيا.

• الأحياء الدقيقة.

 

في السنة الثالثة، المواد التي تعطى هي:

• أمراض النبات.

• تربية الحيوان.

• نحل.

• خصوبة التربة.

• بيولوجية جزئية.

• نباتات الزينة.

• موارد مائية وغيرها.

 

أما في السنة الرابعة يكون الطالب قد وصل إلى مرحلة يستطيع فيها معرفة مواعيد زراعة المحاصيل الزراعية، وكيفية مكافحة الآفات، وطرق التواصل مع المزارعين من خلال الإرشاد الزراعي، والعمليات الزراعية التي تحتاجها النباتات من بداية النمو وحتى الحصاد.

 

أما في السنة الخامسة، فتعطى المواد التالية:

• المحاصيل الطبية والعطرية.

• الزراعة المحمية.

• تربية النباتات.

• مكنة زراعية.

• الاستشعار عن بعد.

 

فترة ما بعد الدراسة والتخرج من الهندسة الزراعية:

وهكذا يكون الطالب قد أنهى دراسته وأصبح مهندساً يحتاج بعض التدريب العملي لابتكار وتطوير طرق زراعية جديدة للوصول إلى زراعة مستدامة وآمنة ومتجددة وصديقة للبيئة.

ومن واجبات المهندس أن يضع خطط للتدفئة والتبريد ومعالجة أمراض النبات ومكافحتها، والتأكد من كفاءة الآلات، كما يدرس طرق التخلص من التلوث، والاهتمام بالزراعة المحمية والبيوت البلاستيكية وتربية الحيوانات والدواجن.

 

ما هو عمل المهندس الزراعي بعد التخرج؟

تتميز الهندسة الزراعية بتنوع مجالات عملها، فمثلاً يمكن لخريج الهندسة الزراعية أن يعمل في:

• تصميم الحدائق: فهي من المجالات التي تهتم بها الفتيات حيث يتم زراعة أنواع مختلفة من الأزهار والأشجار ووضع بعض الديكورات الخشبية التي تعطي جمالية أكثر للحديقة.

• تربية الحيوانات: يمكن للخريج أن يعمل ضمن منحلة أو مدجنة أو مسمكة كمشرف حيث يقوم بتوفير الظروف المناسبة للحيوانات والدواجن من إضاءة وتهوية وحرارة وغذاء وغيرها.

• الزراعة المحمية: في كثير من الأحيان لا يمكن زراعة جميع الأصناف النباتية وذلك بسبب اختلاف ظروف المناخ والتربة بين منطقة وأخرى لذلك يتم استخدام البيوت البلاستيكية التي يتم فيها التحكم بالحرارة والإضاءة والتهوية.

• صيدلية زراعية: يمكن للمهندس الزراعي أن يفتح صيدلية زراعية يتم فيها بيع الأدوية اللازمة لمعالجة الآفات والأسمدة التي تحتاجها النباتات بالإضافة إلى البذور والتقاوي.

• الإرشاد الزراعي: يمكن للمهندس أن يعمل كمرشد زراعي للمزارعين حيث يقوم المرشد بتقديم المساعدة والنصيحة للمزارعين وتدريب المزارعين وتحسين مهاراتهم.

 

ما هي أهمية الهندسة الزراعية؟

وبناء على ذلك نستنتج أهمية الزراعة في زيادة الإنتاج بأضعاف ما كانت عليه في السابق، وتوفير الآلات التي تسهل وتسرع عمل المزارعين، والمحافظة على البيئة والطبيعة عن طريق استخدام الأسمدة الطبيعية والتقليل من استخدام الأسمدة الكيميائية، وإعادة تدوير مخلفات المحاصيل التي تضر بالبيئة، كما تعمل المؤسسات والحكومات على دعم السياحة البيئية من خلال الندوات والمؤتمرات وهذا كله يؤدي في نهاية المطاف إلى دعم اقتصاد البلاد.

 

في هذا المقال شرحنا لكم عن الهندسة الزراعية وموادها وأهميتها في الحياة ومدى ضرورة وجود المهندسين الزراعيين في كل مكان. شكراً لقراءتكم.

Comments

You must be logged in to post a comment.

About Author
ماسة كامل
18 followers

Recent Articles
Sep 28, 2022, 4:52 PM - Recette IKRAM OM
Sep 28, 2022, 3:15 AM - Hesham aboelmakarm
Sep 26, 2022, 1:09 PM - Belhoucine Hamid