×

حقيقة ما يقال من "معلومات غريبة عن سنة 2022


يتداول مستخدمون لمواقع التواصل الاجتماعي مجموعة تواريخ يتطابق فيها رقم اليوم مع رقم الشهر خلال الأشهر الإثني عشر لسنة 2022 زاعمين أنّها "ستصادف كلّها في أيام جمعة". إلا أنّ هذا الادعاء غير صحيح، والتواريخ المذكورة توافق أياماً مختلفة، وفقا لما تظهر رزنامة العام المقبل.
 
يتضمّن المنشورمجموعة من التواريخ لأشهر سنة 2022 الاثني عشر، مع تعليقٍ يشير إلى أنّ "مصادفة غريبة" جعلت الأيام التي يتطابق فيها رقم اليوم مع رقم الشهر كلّها أيام جمعة.
 
 
حظيت هذه المنشورات بآلاف المشاركات في صفحات عدّة على مواقع التواصل، خصوصاً أنّ بعض المستخدمين اعتبروا الأمر إشارة إلى أنّ السنة المقبلة ستحمل الخير. 

لكنّ مجرّد النظر إلى التقويم السنوي لسنة 2022، ينفي أن تكون هذه الأيّام كلّها موافقة ليوم الجمعة.

بدءاً بالتاريخ الأول، سيكون اليوم الأوّل من الشهر الأوّل للسنة الجديدة كانون الثاني يوم سبت. أمّا اليوم الثاني من الشهر الثاني شباط فسيكون يوم أربعاء، واليوم الثالث من الشهر الثالث آذار يوم خميس، لا أيام جمعة كما تدّعي المنشورات المضلّلة.
 
 
أمّا التاريخان الوحيدان اللذان ينطبق عليهما ما جاء في المنشور، فهما اليوم التاسع من الشهر التاسع أيلول واليوم الحادي عشر من الشهر الحادي عشر تشرين الثاني، إذ يصادفان فعلأ في يوم جمعة.


رابط مختصر للمقال https://www.divlancer.com/go/?b=107


مقالات مختارة



التعليقات



الرجاء تسجيل الدخول لاضافة تعليق على الموضوع دخول